الصحة والجمال

أدوية علاج التهاب القولون العصبي نهائياً

القولون العصبي يُعتبر من أشهر الأمراض التي تُصيب الجهاز الهمضي في جسم الإنسان، وبخصوص تشخيص هذا المرض، فهو ليس تشخيصًا مطلقًا بنسبة مائة بالمائة، فيرمي البعض إلى أن القولون العصبي ينتج بسبب أسباب نفسية محضة كالقلق والتوتر وغيرها، إلا أن دراسات طبية أخرى قالت بأنه له كلا السببين، فهناك الأسباب النفسية التي تحدثنا عنها سابقًا وهُناك الكثير من الأسباب العضوية.

أعراض الإصابة بالقولون العصبي

ينبغي على الشخص الذي يبحث عن علاج وأدوية لالتهاب القولون العصبي، أن يعرف ويتيقن بنسبة كبيرة أنه بالفعل يُعاني منه وليس من مرض مُشابه، وهذا لا يتم إلا في حالة درايته الكاملة بجميع أعراض القولون العصبي.

  • وجود إنتفاخ، وصدور العديد من أصوات البطن.
  • تحدث الإضطرابات المعوية، نظرًا لنسبة الغازات الزائدة في الأمعاء، مما يتسبب في حدوث انتفاخ بالبطن، ويُمكنك سماع صوت يشبه القرقرة من بطنك، كما أنك قد تشعر ببعض الألم في يسار بطنك من الأسفل.
  • معظم المُصابين بالقولون العصبي يواجهون مشاكل عديدة تتعلق بالراحة أثناء عملية الإخراج، فهي لا تتم لديهم بسهولة ويُسر مثل بقية الناس، كما أنك تجدهم يعانون من مرض الإمساك أو الأسهال، أو حتى كلاهما على فترات مختلفة.
  • يؤثر القولون العصبي على نفسية الفرد تأثيرًا بالغًا قد يصل إلى الوسواس القهري، فالأشخاص يكتئبون ويكثرون من تفكيرهم في الكثير من الأمور، وتوترهم يزيد عن الحد أصلًا، وتتكون لديهم رهبة من أماكن كالطائرات والسيارات والأماكن العامة، وكذلك السفر لمسافات طويلة، وهُم دائمًا في حالة من الهلع والفزع من الأشخاص المُحيطين بهم والذين حولهم.
  • هُناك أيضًا العديد من الأعراض التي لا يكثر ظهورها لدى الناس وليست شائعة، هذه الأعراض مثل: وجود آلام في الظهر والاكتاف والاطراف،تسارع نبضات القلب، والألم في هذه المنطقة، بالإضافة إلى إصابة الشخص بضيق التنفس.
  • الإصابة بمشكلات كالحموضة، والعُسر في بلع الطعام، وعدم الهضم الجيد، وتكون غالبية هذه المشكلات عند بداية اليوم صباحًا.
  • قد يُصاب الشخص بالبواسير، علاوًة على الإمساك والإسهال.

علاج القولون العصبي

أسباب الإصابة بالقولون العصبي

لا يُمكن الجزم بوجود سبب محدد للإصابة بالقولون العصبي، ولكن الدارج بيننا، هو كثرة الحزن والإكتئاب والتوتر، مما يؤدي إلى حدوث خلل في وظائف الجهاز الهضمي، فيجد الشخص نفسه مُصابًا بالقولون ويتعرّض للتهيّج باستمرار، وقد يحدث هذا لوجود حساسية من نوع خاص لدى الشخص تجاه نوع معين من الطعام، وهذا الأمر لا يمكن تحديد نوع معين من الأطعمة فيه لأنه متغيّر من شخص لآخر وليس ثابتًا، ولكن في الوقت نفسه يُمكننا أن نُحدد الأطعمة التي تُسبب بشكل ما وجود غازات للبطن وانتفاخ وهم من الأعراض الرئيسية للقولون، مثل: المشمش والخوخ.

أدوية علاج التهاب القولون العصبي

ينبغي أن تعرف انه لا يوجد علاج نهائي وتام للقولون العصبي، ولكن كل ما في الأمر أنك تتبع العديد من النظم الغذائية البسيطة، وتكثر من تناول أطعمة معينة، وتقلل من تناول الأخرى، بالإضافة إلى اخذ بعض الأدوية عند اللزوم.

  • ينبغي عليك أن تقوم بتحديد الأطعمة التي أصابتك اضطرابات ومشكلات بعدها، والإقلاع عن تناولها. ولتعتبر أن هذه أول خطوة للعلاج.
  • الألياف من العناصر التي تعالج التهابات القولون العصبي، وتقلل منها لذلك ينبغي الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على ألياف.
  • يجدر بالشخص الحرص على أخذ فترته الكافية والمعتدلة من النوم يوميًا.
  • ينبغي ممارسة الرياضة أو على الأقل المشي، والمداومة عليها.
  • يقوم الطبيب بتحديد بعض الأدوية للمريض حسب نوع الأعراض التي يعاني منها، وحسب رأيه في الحالة، فمثلًا: يتم منح دواء إسهال للحالات التي تعاني من هذا العَرَض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق