التخطي إلى المحتوى

شرح درس أسلوب النداء ليس بالصعب على الإطلاق، فيعد أسلوب النداء من الأساليب الإنشائية في اللغة العربية، حيث إنه من الأساليب النحوية التي لها دلالات بلاغية استخدمها الشعراء في أشعارهم منذ العصر الجاهلي.. كما ذكرت في القرآن الكريم في الكثير من الآيات، فيما يلي شرح درس أسلوب النداء بالتفصيل مع ذكر بعض الأمثلة وتوضيحها على موقع مثقف.

درس أسلوب النداء

شرح درس أسلوب النداء

يراد من النداء هو طلب الإقبال أو دعوة المخاطب واستعمله العرب والشعراء منهم لأغراض بلاغية من غير معناه الأصلي وتفهم من سياق الكلام.. ومن هذه الأغراض:

الود والعتاب والأسى والحسرة والتعجب والاستغاثة والاستبعاد والتمني والتعظيم والإغراء.

أسلوب النداء عند النحاة

يتكون أسلوب النداء من ركنين أساسيين هما:

  • أداة النداء.
  • المنادى.

مثال: يا محمد اجتهد.

يا: أداة النداء.

محمد: المنادى.

أدوات النداء

  • أ (الهمزة): أداة نداء للقريب، وتعرب حرف نداء مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.
  • أي: نداء للقريب، وتعرب حرف نداء مبني على السكون لا محل لها من الإعراب.
  • يا: أداة نداء للقريب والبعيد، وتعرب حرف نداء مبني لا محل له من الإعراب.
  • أيا: أداة نداء للبعيد، وتعرب حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • هيا: أداة نداء للبعيد، وتعرب حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • وا: أداة نداء للبعيد، وتعرب حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.

فيما سبق يتضح أن أدوات النداء تستخدم على نوعين:

– للقريب: أ(الهمزة)، وأي.

– للبعيد: يا، أيا، هيا، وا.

قد تستخدم أدوات النداء للقريب فينادى بها للبعيد، وتستخدم أدوات النداء للبعيد فينادى بها للقريب، ويكون لها دلالات بلاغية.

أنواع المنادى 

  • المنادى المعرب، والذي ينقسم إلى:

1-المنادى المضاف.

2-المنادى الشبيه بالمضاف.

3-المنادى النكرة غير المقصودة.

  • المنادى المبني، والذي ينقسم إلى:

1-المنادى المفرد العلم.

2-المنادى النكرة غير المقصودة.

أنواع المنادى بالشرح والتفصيل مع ذكر الأمثلة

ينقسم المنادى إلى: المنادى المعرب والمنادى المبني ويكون المنادى دائمًا منصوبا أو في محل نصب، والسبب في ذلك أن المنادى مفعولًا به لفعل محذوف وجوبًا تقديره أنادي أو أدعو.

مثال: يا محمد اجتهد.

أصل الكلام: أنادي محمد اجتهد.

أولًا: المنادى المعرب

ينقسم المنادى المعرب كما ذكرت من قبل إلى ثلاثة أنواع:

المنادى المضاف، والمنادى الشبيه، والمنادى النكرة غير المقصودة.

المنادى المضاف

هو منادى يكون مضافًا إلى ما بعده أي يأتي بعده مضاف إليه.

يعرب المنادى المضاف بأنه منادى منصوب بالفتحة أو ما ينوب عنها من علامات فرعية للنصب.

إذا كان المنادى المضاف مثنى أو جمع تحذف النون في آخر الكلمة للإضافة.

مثل: يا عبد الله أقم الصلاة.

أسلوب النداء: يا عبد الله.

أداة النداء: يا، المنادى: عبدَ، نوع المنادى: معرب، السبب: لأنه مفرد، علامة إعراب المنادى: الفتحة الظاهرة لأنه مفرد.

المنادى شبيه بالمضاف

يكون اسما مشتقا عاملًا (اسم فاعل) فيرفع فاعلًا وينصب مفعولًا به.

يعرب المنادى الشبيه بالمضاف بأنه منادى منصوب بالفتحة أو ما ينوب عنها من علامات فرعية للنصب.

إذا كان المنادى الشبيه بالمضاف مثنى أو جمع لا تحذف النون في أخر الكلمة.

مثل: يا عابرًا الطريق انتبه.

أسلوب النداء: يا عابرًا الطريق.

أداة النداء: يا، المنادى: عابر، نوع المنادى: معرب، السبب: لأنه شبيه بالمضاف، علامة إعراب المنادى: منصوب بالفتحة الظاهرة لأنه مفرد.

مثل: يا طالبين العلم اجتهدا.

أسلوب النداء: يا طالبين العلم.

أداة النداء: يا، المنادى: طالبين، نوع المنادى: معرب، السبب: لأنه شبيه بالمضاف، علامة إعراب المنادى: منصوب بالياء لأنه مثنى.

المنادى النكرة غير المقصودة

يكون نكرة لا يقصد منه شخص أو شيء محدد بل يقصد منه عموم اللفظ.

مثل: يا طالبًا اجتهد.

أسلوب النداء: يا طالبًا.

أداة النداء: يا، المنادى: طالبًا، نوع المنادى: معرب، السبب: لأنه نكرة غير مقصودة، علامة إعراب المنادى: الفتحة الظاهرة.

القراء الذين اضطلعوا على هذا الموضوع قد شاهدوا أيضًا..

ثانيًا: المنادى المبني

ينقسم المنادى المبني إلى نوعين:

المنادى المفرد العلم، والمنادى النكرة المقصودة.

المنادى المفرد العلم

يقصد من لفظ المفرد هو ما ليس جملة ولا شبه جملة، ويكون المنادى المفرد العلم مثنى بنوعيه وجمع بنوعيه، مثل: يا محمد، يا فاطمة، يا محمدان، يا فاطمتان، يا محمدون، يا فاطمات.

يكون المنادى اسم علم مفرد، والمقصود باسم علم أي الأسماء التي تطلق على الأشخاص والبلدان ولفظ الجلالة، مثل: يا الله، يا عمر، يا مصر، يا قاهرة.

يبنى المنادى المفرد العلم على ما يرفع به في محل نصب.

مثل: هيا فاطمة أسرعي.

أسلوب النداء: هيا فاطمة.

أداة النداء: هيا، المنادى: فاطمة، نوع المنادى: مبني، السبب: لأنه أسم علم مفرد، علامة بناء المنادى: مبني على الضم في محل نصب.

مثل: يا محمدان ذاكرا دروسكما.

أسلوب النداء: يا محمدان.

أداة النداء: يا، المنادى: محمدان، نوع المنادى: مبني، السبب: لأنه اسم علم مفرد، علامة بناء المنادى: مبني على الألف في محل نصب لأنه مثنى.

المنادى النكرة المقصودة

يكون لفظ المنادى نكرة غير معرفة، ولكن يقصد منه شخص أو شيء محدد.

أمثلة

– يا عامل اغلق الباب.

أسلوب النداء: يا عامل.

أداة النداء: يا، المنادى: عامل، نوع المنادى: مبني، السبب: لأنه نكرة مقصودة، علامة بناء المنادى: مبني على الضم في محل نصب.

– يا معلمون نظموا صفوف التلاميذ.

أسلوب النداء: يا، المنادى: معلمون، نوع المنادى: مبني، السبب: لأنه نكرة مقصودة، علامة البناء: مبني على الواو في محل نصب لأنه جمع مذكر سالم.

ملحوظات هامة حول شرح درس أسلوب النداء

– يجوز حذف أداة النداء من أسلوب النداء ويجوز تقديرها من سياق الكلام.

– يمكن أن تحذف أداة النداء ونعوض عنها بالميم المشددة في قولنا: يا الله، فيقال: اللهم

مثال: اللهم استجب.

أسلوب النداء: اللهم.

أداة النداء: (م) الميم المشددة عوضا عن الياء، المنادى: لفظ الجلالة الله، نوع المنادى: لفظ الجلالة مبني، السبب: لفظ الجلالة علم مفرد، علامة بناء المنادى: لفظ الجلالة مبني على الضم في محل نصب.

– إذا دخلت أداة النداء على فعل أو حرف تكون حرف تنبيه وليس حرف نداء، ويعرب ما بعدها حسب موقعه في الجملة.

– لا يكون المنادى بعد حرف النداء معرفًا بأل التعريف إلا في لفظ الجلالة الله.

– لكي تدخل أداة النداء على المعرف بأل يمكن بطريقتين:

الطريقة الأولى: نضيف لفظة (أي) للمفرد المذكر أو (أية) للمفردة المؤنثة.. كما نضيف لكل منهما حرف التنبيه (ها) مثل: يا أيها الرجال، يا أيتها النساء، وتعرب (أي، أية) منادى مبني على الضم، و(ها) حرف للتنبيه.

الطريقة الثانية: نضيف اسم الإشارة المناسب للفظ.

مثل: يا هذا الولد، يا هذه البنت.

أوضحنا من خلال هذا الموضوع شرح درس أسلوب النداء وبينت كيف استخدمه البلاغيون لأغراض مختلفة ثم بينت شرح أسلوب النداء عند النحاة.. كما أوضحت أن أسلوب النداء له ركنين أساسين هما: أداة النداء والمنادى.. بعد ذلك قد تناولت كل منهما بالشرح والتفصيل مع ذكر الأمثلة.. كما أشرت لبعض الملحوظات الهامة في نهاية الشرح لعموم الإفادة.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *