التخطي إلى المحتوى

نقدم لكم إذاعة مدرسية عن الرفق بصيغتين مختلفتين يمكنكم الاختيار بينهم من خلال موقع مثقف، حيث إن الرفق من أهم الصفات الحميدة التي تجعلنا بشر بالمعنى السامي، والرفق قبل أن يأمرنا به الله في الأديان السماوية كان العقل والفطرة السليمة تحتم على البشر أن يكون بينهم رفق وتراحم.

مقدمة إذاعة مدرسية عن الرفق

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخوتي وأخواتي وأساتذتي الكرام يتشرف فصل (….) أن يقدم لكم الإذاعة المدرسية في ذلك اليوم الجميل الموافق (…..)، وموضوعنا اليوم عن الرفق، وهو من أهم الأخلاق البشرية التي تدعو لها كل الأديان، بل أن الرفق تعدى أن يرفق الإنسان بأخيه الإنسان إلى الرفق بالحيوان.

فقرة القرآن الكريم في إذاعة مدرسية عن الرفق

خير ما نستهل به حديثنا اليوم هو آيات من الذكر الحكيم من سورة آل عمران يتلوها علينا زميلنا / زميلتنا (…..):

“فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ (159) إِن يَنصُرْكُمُ اللَّهُ فَلَا غَالِبَ لَكُمْ ۖ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا الَّذِي يَنصُرُكُم مِّن بَعْدِهِ ۗ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ (160)”.

فقرة الحديث الشريف

قال النبي صلى الله عليه وسلم إنِّي قد خَلَّفتُ فيكم اثنين، لن تضلُّوا بعدهما أبدًا: كتاب الله، وسُنتي، فبعد أن استمعنا إلى تلاوة علينا زميلنا / زميلتنا (…..) للقرآن الكريم يحين وقت الشق الثاني الذي شكره النبي وهو الحديث الشريف، يقرأه لنا علينا زميلنا / زميلتنا (…..):

عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن الرسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “ألا أخبركم بمن يحرم على النَّار، وبمن تحرم النَّار عليه؟ على كلِّ هيِّن ليِّن قريب سهل” (رواه الترمذي 2488).

كذلك قال الرسول صلى الله عليه وسلم أيضًا: ” من أعطي حظه من الرِّفق فقد أعطي حظه من الخير، ومن حرم حظه من الرِّفق حرم حظه من الخير”.

حديث شريف عن الرفق بالحيوان

عن الرفق في الحيوان في السنة النبوية الشريفة يقرأ لنا زميلنا / زميلتنا (…..) هذا الحديث الشريف الذي يدعونا إلى الرفق بكل الحيوانات الضعيفة التي تشاركنا هذا الكون:

عن أبو هريرة رضي الله عنه قال: “أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قالَ: بَيْنا رَجُلٌ يَمْشِي، فاشْتَدَّ عليه العَطَشُ، فَنَزَلَ بئْرًا، فَشَرِبَ مِنْها، ثُمَّ خَرَجَ فإذا هو بكَلْبٍ يَلْهَثُ يَأْكُلُ الثَّرَى مِنَ العَطَشِ، فقالَ: لقَدْ بَلَغَ هذا مِثْلُ الذي بَلَغَ بي، فَمَلَأَ خُفَّهُ، ثُمَّ أمْسَكَهُ بفِيهِ، ثُمَّ رَقِيَ، فَسَقَى الكَلْبَ، فَشَكَرَ اللَّهُ له، فَغَفَرَ له، قالوا: يا رَسولَ اللَّهِ، وإنَّ لنا في البَهائِمِ أجْرًا؟ قالَ: في كُلِّ كَبِدٍ رَطْبَةٍ أجْرٌ” (صحيح البخاري 2363).

فقرة الشعر العربي عن الرفق

لما كان الشعر العربي هو أسمى فنون الأدب، كان لابد له أن يتحمل معاني جميلة ومثل أخلاقية رفيعة مثل الرفق، ومن ذلك ينشدنا زميلنا / زميلتنا (…..) بأبيات شعرية للشاعر: “القاضي التنوخي”

“القَ العدوَّ بوجهٍ لا قطوبَ به *** يكادُ يقطرُ مِن ماءِ البشاشاتِ

فأحزمُ النَّاسِ مَن يلقَى أعاديَه *** في جسمِ حقدٍ وثوبٍ مِن موداتِ

الرِّفقُ يمنٌ وخيرُ القولِ أصدقُه *** وكثرةُ المزحِ مفتاحُ العداواتِ”

فقرة الحكم عن الرفق

من أقوال الحكماء ما يكون مدرسة للاحقين، ومن أقوالهم يقرأ زميلنا / زميلتنا (…..) علينا قول الفقيه حبيب بن حجر:

“ما أحسن الإيمان يزينه العلم، وما أحسن العلم يزينه العمل، وما أحسن العمل يزينه الرِّفق”.

  • كما قال الإمام الغزالي:

“الكلام اللين يلين القلوب التي هي أقسى من الصخور، والكلام الخشن يخشن القلوب التي هي أنعم من الحرير”.

أمثال عن الرفق

بسبب جمال وأهمية خلق الرفق كل شعوب العالم سجلته في أمثالها الشعبة، ومن تلك الأمثال يقرأ علينا زميلنا / زميلتنا (…..) من أمثال الشعوب:

“إن قوة شجرة الخيزران تكمن في مرونتها – مثل صيني” “اليد اللطيفة تقود الفيل والحصان – مثل فارسي”

خاتمة إذاعة مدرسية عن الرفق

كعادة كل شيء جميل أن ينتهي سريعًا، أنتهى لقائنا معكم في إذاعتنا اليوم، نتقدم بالشكر للأستاذ / الأستاذة (….) الذي كان خير معين لنا في إعداد فقرات الإذاعة، نرجو أن نكون قد أمتعناكم.

مقدمة إذاعة مدرسية عن الرفق (رقم 2)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخوتي و أخواتي طلاب مدرسة (….) يتشرف فصل (….) تقديم إذاعة مدرسية عن الرفق ليومنا هذا الموافق (….).

إن الرفق من أهم الصفات التي يمتاز بها البشر ذوي السَريرة السليمة، دونه ستكون الحياة صعبة على الأقوياء قبل أن تكون شاقة ومستحيلة على الضعفاء، فالرفق يمثل الغراء الذي يجمع كافة أطياف المجمع تحت مظلة إنسانية واحدة.

الاستفتاح بالقرآن الكريم

خير ما يُبدأ به الكلام هو كلام الله تعالي في كتابه العزيز، ومنه يتلو علينا زميلنا/ زميلتنا (…..) ما تيسر من سورة الشعراء:

وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِمَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ (215) فَإِنْ عَصَوْكَ فَقُلْ إِنِّي بَرِيءٌ مِّمَّا تَعْمَلُونَ (216) وَتَوَكَّلْ عَلَى الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ (217) الَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ (218) وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ (219) إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (220) هَلْ أُنَبِّئُكُمْ عَلَىٰ مَن تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ (221) تَنَزَّلُ عَلَىٰ كُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ (222) يُلْقُونَ السَّمْعَ وَأَكْثَرُهُمْ كَاذِبُونَ (223)”.

الحديث الشريف عن الرفق

خير الكلام بعد كلام الرحمن عز وجل هو كلام نبيه صلى الله عليه وسلم، الذي كان يحض أصحابه على الرفق والليل في كافة تعاملاتهم اليومية، ويعلم الأمة الإسلامية كلها الرفق، وفي ذلك يقرأ علينا زميلنا/ زميلتنا (…..) حديث شريف عن النبي صلى الله عليه وسلم

عن السيدة عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إنَّ الرِّفق لا يكون في شيء إلا زانه، ولا ينزع من شيء إلا شانه” (رواه مسلم 2594)

فقرة الحكم عن الرفق

الحكماء هم قادة الفكر على مر العصور ومنهم يستقى الناس العلم العقلي، من أقوال الحكماء يقرأ زميلنا/ زميلتنا (…..) علينا قول للفيلسوف نيتشه:

“إنسان المستقبل (السوبرمان) الذي يرتفع فوقنا بمقدار ما نرتفع نحن فوق القردة، لا يحتاج لإيجاده إلى القسوة الأخلاقية بمقدار ما يحتاج إلى التنظيم الاجتماعي للزواج والتناسل، وهذا يتم بالتعاون والرفق أكثر مما يتم بالتنازع والقسوة”

فقرة الشعر العربي عن الرفق

الإنسان العربي متذوق للشعر الجيد بالفطرة، ولذا حمل الشعر كافة المعاني السامية والأخلاق الحميدة، ومن الشعر العربي ينشدنا زميلنا/ زميلتنا (…..) من أشعار زين الدين العراقي:

“إنْ كنتَ لا ترحمُ المسكينَ إن عَدِما *** ولا الفقيرَ إذا يشكو لك العَدما

فكيف ترجو من الرحمنِ رحمتَه *** وإنَّما يرحمُ الرحمنُ من رَحِما”

أمثال عن الرفق

خلاصة الخبرات الشعبية هي الأمثال، ومن تلك الأمثال يخبرنا به زميلنا / زميلتنا (…..):

” الكلمة اللطيفة أشبه بيوم ربيعي – مثل روسي.”

” باللطف تفتح جميع الأبواب – مثل انكليزي”

فقرة هل تعلم عن الرفق

كما عودناكم يقدم لنا زميلنا / زميلتنا (…..) معلومة جديدة كل فقرة إذاعة مدرسية لفصلنا:

“هل تعلم أن الإسلام دخل بعض دول جنوب شرق آسيا بسبب الرفق الذي رأوه أهل هذه البلاد في تعامل المسلمين”.

خاتمة إذاعة مدرسية عن الرفق

في نهاية هذا اللقاء الجميل الذي يشق علينا فيه فراقكم نتوجع بخالص الشكر لمرشدنا بالشكر للأستاذ/ الأستاذة (….) الذي كان خير مرجع ومنسق لفقراتنا، ونرجو أن نكون قد أمتعناكم.

بعد قد أوضحنا لكم إذاعة مدرسية عن الرفق أولى وثانية بكل عناصرها من فقرة القرآن الكريم و الحديث الشريف والشعر العربي، نتمنى أن نكون قد أثرينا معلوماتكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *