التخطي إلى المحتوى

يمكن نشر القيم الإيجابية من خلال إنشاء مطوية عن التميز السلوكي تشجع الفرد على الاتسام بالعديد من الأخلاقيات الحسنة التي تعمل على الارتقاء بالفرد والوصول به إلى أعلى درجات النجاح؛ مما يترتب عليه نجاح المجتمع ككل يجب على كل فرد البدء بنفسه حتى يصل إلى درجة التميز في السلوك.

مطوية عن التميز السلوكي

مطوية عن التميز السلوكي

يعد السلوك هو سلم الوصول إلى النجاح في الحياة، ويتميز كل فرد عن غيره في السلوك والطباع، فالتميز السلوكي يشمل السلوك في المدرسة والشارع والمنزل، وينجح الفرد في التميز بسلوكه عندما يكون هذا السلوك مهذب ويتماشى مع الأخلاقيات.

كما يحثنا الدين على التميز في السلوك الحسن، حيث إن الرسول صل الله عليه وسلم قال:

“ما من شيءٍ أثقلُ في ميزانِ المؤمنِ يومَ القيامةِ من خُلقٍ حسنٍ وإنَّ اللهَ يُبغضُ الفاحشَ البذيءَ”

كما أن أحمد شوقي قال:

“إنما الأمم الأخلاق ما بقيت… فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا.. صلاح أمرك للأخلاق مرجعه… فقوم النفس بالأخلاق تستقم.. إذا أصيب القوم في أخلاقهم…فأقم عليهم مأتما وعويلا”

كل تلك براهين على أهمية التميز في السلوك بما يتناسب مع الأخلاق، ونقدم لكم مطوية عن التميز السلوكي.. وهي:

  • الفرد الذي يتسم بالتميز هو من يتقن في عمله ويخلص فيه.. والتميز في العمل يرفع من مكانة الفرد ويعلي من شأنه.
  • الفرد الذي يتسم بالتميز السلوكي هو من يفكر بشكل إيجابي دائمًا ويعمل على التخطيط للمستقبل.
  • الشخص الذي يتسم بالتميز هو من يتسم بحسن الخلق ويحبه كافة الناس من الأقارب الزملاء والأهل.
  • الفرد الذي يتسم بالتميز السلوكي هو من يطور من نفسه دائمًا ويبدع ويبتكر في أي مجال ينضم إليه.
  • التميز في السلوك هو أن تعامل من أكبر منك بأدب وأخلاق، والعمل على احترام ورعاية كبار السن.
  • حتى تتميز في سلوكك يجب أن تحافظ على كافة الممتلكات والمرافق العامة.
  • يجب أن تحترم الناس وتحترم مواعيدك حتى تتمكن من تحقيق التميز في السلوك.
  • الحفاظ على السلوكيات الإيجابية تجعلك تشعر بالراحة والرضا النفسي تجاه نفسك وتجاه الآخرين دائمًا.
  • من خلال التميز في السلوك يمكنك رؤية كل الأمور في الحياة بنظرة تفاؤل تساعدك في تحقيق كل ما تحلم به.
  • من سمات السلوك المتميز أن تعمل على المحافظة على نظافة الأماكن التي تجلس فيها وتحيط بك.
  • التميز في السلوك يجعلك تتحدث بأسلوب مهذب مع كل من حولك.

أفضل المطويات عن التميز السلوكي

للتميز السلوكي قيمة كبيرة يجب أن يدركها الفرد من بداية وعيه حتى يحرص أن يهتم بسلوكه في كافة المجالات، من أفضل المطويات عن التميز السلوكي هي:

  • حتى تتمكن من التميز في السلوك يجب أن تغير نظرتك في الحياة بالنظرة الإيجابية التي ستنعكس على تصرفاتك والمخططات التي تقوم بها.
  • السلوك المتميز من أكثر الأمور المهمة التي تجعل الفرد اجتماعي محب للناس ويتمكن من التواصل الجيد مع الآخرين مما ينتج عنه ارتفاع في مكانته الاجتماعية ويكسب حب الآخرين له بسبب قدرته على التفاهم معهم بشكل مهذب.
  • التميز في السلوك الحسن يجعل الفرد مليء بالحيوية والنشاط والاطلاع على الحياة والتمتع بالطاقة الإيجابية داخله.. مما يترتب عنه النجاح في تحقيق أهدافه بشكل أسرع.
  • التميز في السلوك يكسب الفرد الصحة النفسية والتوازن والسلام الداخلي؛ حيث يعمل التميز في السلوك على دعم الأفكار الإيجابية عند الفرد وينتج عنه اختفاء الشعور بالغضب بشكل تدريجي.
  • حسن الأخلاق والتعامل المهذب مع زملائك تكسبك حبهم واحترامهم وتمنحك الهيبة من الجميع.
  • من أشكال التميز في السلوك الحسن هو حفاظك على نظام غرفتك وترتيب كتبك والأدوات الخاصة بك.
  • يجب على الفرد تنظيم وقته والجد والاجتهاد في العمل حتى يتمكن من النجاح.
  • التميز في السلوك الجيد يجعلك تتسم بالعديد من الصفات المحببة، على سبيل المثال النجاح في الإنصات الجيد، والنجاح في التواصل اللفظي والقدرة على فهم الآخرين من تعابير الجسم، التحدث بنبرة متزنة وهادئة، وكل تلك الصفات تجعلك محبب من قبل كل من تعاملت معه من قبل.
  • أكثر الأمور التي تعبر عن سياسة الفرد هي سلوكه.
  • تكمن السعادة في السلوك الجيد الذي يتبعه الفرد.
  • احذر من الغيبة والنميمة وسوء الظن والصوت المرتفع فتلك السمات تبعد بينك وبين التميز في السلوك الجيد.
  • المعاملة الطيبة والعلاقات الجيدة بين الطالب وزملائه ومعلماته تمنحه الثقة في النفس والاحترام من الجميع.
  • المتميز في سلوكه لا يسير بيم الناس يحكي عن أخلاقه يل يترك تصرفاته وأفعاله تعبر عنه.

القراء الذين اضطلعوا على هذا الموضوع قد شاهدوا أيضًا..

مطوية عن أهمية التميز السلوكي

يجب الاهتمام بالتميز السلوكي حيث له أهمية كبيرة في حياة الفرد والمجتمع، ومطوية عن أهمية التميز السلوكي هي:

  • يصل الناس إلى النجاح والتفوق بالتميز في السلوك وحسن الخلق.
  • التميز في السلوك يدفعك دائمًا إلى الأمام.. فيعد السلوك الجيد من أكثر الأشياء التي تدعم الإنسان والارتفاع بشأنه.
  • من السلوك الجيد هو الدقة والتركيز في إنجاز مهامك والسعي للوصول لأهدافك في وقت قصير.
  • التميز عن الآخرين في السلوك والأفكار هو ما يصل به إلى النجاح.
  • حتى تصل إلى التميز في السلوك يجب أن تقوم بما هو أكثر من الكفاءة.. لذلك يجب عليك السعي الدائم لتطور سلوكك لما هو أفضل وأحسن لتصل لدرجة التميز.
  • إذا لم تكن لديك الرغبة في التميز، يجب عليك أن ترضى بأن تكون مجرد شخص عادي.
  • من الصفات الجيدة التي تجعل منك شخص متميز هي الالتزام بالمواعيد دائمًا والالتزام بالذهاب إلى المدرسة في الميعاد المحدد وعدم التغيب بدون عذر حتى تتمكن من كسب احترام الآخرين.
  • السلوك الجيد الذي يجعلك متميز المواظبة على قراءة القرآن الكريم بشكل يومي وقراءة الأذكار في الصباح والمساء حتى تكن محمي من الشياطين.
  • من السلوك الجيد الذي يجعلك متميز هو الاعتدال في اللبس وفي الحياة والمحافظة على النظافة دائمًا بكل أشكالها.
  • السلوك الجيد الذي يجعل الفرد متميز أن تكون مخلص في الأفعال والأقوال حتى يثق فيك الناس وتتمكن من الوصول للنجاح.
  • لا يعد التميز في السلوك الجيد شيء مستحيل بل يمكن تحقيقه عن طريق بعد الأفعال البسيطة مثل احترام من هو أكبر منك، والتعاطف مع من هو أصغر منك، والصدق في القول والعمل، والابتسام في وجود الآخرين، وتكريم الوالدين، والتسامح مع الآخرين.
  • لا يضم التميز في السلوك الجيد الاتسام بتلك السلوكيات فقط بل يضم رفض السلوك السيء مثل رفض إيذاء الآخرين مهما حدث، وتجنب استخدام الكلمات السيئة أثناء الحديث.

قدمنا لكم في هذا الموضوع مطوية عن التميز السلوكي والتي تشجع على تطوير أخلاق الذات للوصول إلى التميز السلوكي من خلال المعاملة الطيبة مع الكبير والصغير والابتسامة في وجوه من حولك. 

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *