التخطي إلى المحتوى


دعاء اليوم السادس عشر من شهر رمضان مكتوب ؛ ذكر القرآن الكريم فى عدد من الآيات الشريفة الصوم وفضله عند المولى العزيز الحكيم وما يتمتع به الصائم من ثواب عظيم ، كما ورد الحديث عن شهر رمضان وما له من أفضلية على كافة اشهر العام فى أحاديث النبى صل الله عليه وسلم ، حيث يحتل الصوم مكانة عليا بين العبادات المفروضة على المسلم فى كل وقت وحين .

  • اَللّهُمَّ وَفِّرْ فيهِ حَظّي مِن بَرَكاتِهِ، وَسَهِّل سَبيلي إلى خَيراتِهِ، وَلا تَحْرِمْني قَبُولَ حَسَناتِهِ وافْتَحْ لي فيهِ أبْوابَ جِنانِك، وَأغْلِقْ عَنّي فيهِ أبْوابَ نيرانِك، وَوَفِّقْني فيهِ لِتِلاوَةِ قُرْآنِك.
  • اَللّهُمَّ اجْعَلْني فيهِ إلى مَرْضاتِكَ دَليلاً، وَلا تَجْعَلْ فيهِ لِلشَّيْطانِ علَيَّ سَبيلاً، وَاجْعَلِ الْجَنَّةَ لي مَنْزِلاً وَمَقيلاً.
  • اَللّهُمَّ افْتَحْ لي فيهِ أبْوابَ فَضْلِكَ، وأنْزِلْ علَيَّ فيهِ بَرَكاتِكَ، وَوَفِّقْني فيهِ لِمُوجِباتِ مَرْضاتِكَ.

دعاء اليوم السادس عشر من رمضان

الدعاء نعمة كبرى أنعم الله بها على عباده المسلمين تضاف الى باقة النعم التى لا تعد ولا تحظى الذي يمنحها المولى العزيز الحكيم لكافة البشر والتى يكون منها كل من نعم البصر والسمع واللسان وغير ذلك من الجوارح التى تعتبر من اجمل النعم التى لا يدركها الا من يفقد اى منها ، ولذلك يجب على المسلم المداومة علي دعاء الشكر الله عز وجل فى شهر رمضان المبارك والذى يعتبر اجمل الادعية .

  • عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله:” اللَّهُمَّ اهْدِنِي فِيهِ لِعَمَلِ الْأَبْرَارِ، وَ جَنِّبْنِي فِيهِ مُرَافَقَةَ الْأَشْرَارِ، وَ أَدْخِلْنِي فِيهِ بِرَحْمَتِكَ دَارَ الْقَرَارِ، بِإِلَهِيَّتِكَ يَا إِلَهَ الْعَالَمِينَ “.
  • “مَنْ دَعَا بِهِ أُعْطِيَ يَوْمَ خُرُوجِهِ مِنْ قَبْرِهِ نُوراً سَاطِعاً يَمْشِي بِهِ، وَ حُلَّةً يَلْبَسُهَا، وَ نَاقَةً يَرْكَبُهَا، وَ سُقِي مِنْ شَرَابِ الْجَنَّةِ”

دعاء اليوم السادس والعشرون من رمضان

رمضان شهر الخير والبركة شهر النعم والعبادة ، ومن يبلغ الشهر الكريم دون الاستفادة منه فى حصد أكبر قدر ممكن من الحسنات فهو خاسر للدنيا والاخرة ويعتبر من الخاسرين الذين تضيع عليهم فرص الغنيمة من البر والخير الذى تمثله مواسم الطاعات من شهر الصوم والأيام الأولى من شهر ذي الحجة ويوم عرفة وغير ذلك من الأيام والليالي المباركة التى يجب للمسلم النهل منها بقدر المستطاع من أجل الفوز بالجنة .

أللّهُمَّ اجْعَلْ سَعْيي فيهِ مَشكوراً ، وَ ذَنبي فيهِ مَغفُوراً ، وَ عَمَلي فيهِ مَقبُولاً ، وَ عَيْببي فيهِ مَستوراً ، يا أسمَعَ السّامعينَ

احاديث شريفة عن شهر رمضان

  • (فِي الْجَنَّةِ ثَمَانِيَةُ أَبْوَابٍ، فِيهَا بَابٌ يُسَمَّى الرَّيَّانَ، لاَ يَدْخُلُهُ إِلاَّ الصَّائِمُونَ).
  • (مَن صامَ رمضانَ إيمانًا واحتسابًا، غُفِرَ لَهُ ما تقدَّمَ من ذنبِهِ، ومَن قامَ ليلةَ القدرِ إيمانًا واحتِسابًا غُفِرَ لَهُ ما تقدَّمَ من ذنبِهِ).
  • (مَنْ صامَ رمضانَ ثُمَّ أَتْبَعَهُ ستًّا مِنْ شوَّالٍ كانَ كصيامِ الدَّهْرِ).
  • (صيامُ شهرِ رمضانَ بعشْرةِ أشْهُرٍ، وصيامُ سِتَّةِ أيامٍ بشَهرينِ، فذلِك صيامُ السنةِ).
  • (كل عملِ ابنِ آدمَ يُضاعفُ الحسنةَ عشرةَ أمثالها إلى سبعمائةِ ضعفٍ. قال اللهُ عزَّ وجلَّ: إلا الصومُ، فإنَّهُ لي وأنا أجزي بهِ، يَدَعُ شهوتَه وطعامَه من أجلي.
  • للصائمِ فرحتانِ: فرحةٌ عند فطرِه، وفرحةٌ عند لقاءِ ربِّهِ، ولخُلوفٌ فيهِ أطيبُ عند اللهِ من ريحِ المسكِ).
  • (الصيامُ جُنَّةٌ، وهوحِصْنٌ مِنْ حصونِ المؤمِنِ، وكُلُّ عملٍ لصاحِبِهِ إلَّا الصيامُ، يقولُ اللهُ: الصيامُ لِي، وأنا أُجزي بِهِ)

دعاء اليوم السادس من رمضان

يتمتع شهر رمضان بعدد من المميزات والمنح الكبرى التى تعمل على تمييز الشهر الكريم عن غيره من باقي أشهر العام الهجري والتي تبدأ من شهر محرم وتنتهي في شهر ذو الحجة الشهر الأخير في السنة الهجرية ، ومن تلك المنح ما يتمتع به الشهر من وجود به كافة العبادات من الصلاة والصوم والدعاء ، فضلا عن أن أداء العمرة لله تعالى في هذا الشهر بمثابة حجة مع الرسول صل الله عليه وسلم مثلما ورد في الأحاديث الشريفة .

عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله: “اللَّهُمَّ لَا تَخْذُلْنِي لِتَعَرُّضِ مَعَاصِيكَ، وَ أَعِذْنِي مِنْ سِيَاطِ نَقِمَتِكَ وَ مَهَاوِيكَ‏، وَ أَجِرْنِي مِنْ مُوجِبَاتِ سَخَطِكَ، بِمَنِّكَ وَ أَيَادِيكَ يَا مُنْتَهَى رَغْبَةِ الرَّاغِبِينَ “.

دعاء اليوم السابع عشر من رمضان

يأتى الدعاء فى المرتبة العليا من مراتب الايمان اذ ينبغي على كل مسلم أتباع تلك العبادة التي أمر الله بها فى كتابه العزيز والاستمتاع بما لها من ثواب عظيم ، ومن أفضل أوقات الدعاء شهر رمضان المبارك لما له من افضلية على كافة اشهر العام بالاضافة الى كونه من مواطن قبول الدعاء .

“اللَّهُمَّ اهْدِنِي فِيهِ لِصَالِحِ الْأَعْمَالِ، وَ اقْضِ لِي فِيهِ الْحَوَائِجَ وَ الْآمَالَ، يَا مَنْ لَا يَحْتَاجُ إِلَى السُّؤَالِ، يَا عَالِماً بِمَا فِي صُدُورِ الْعَالَمِينَ”

وجودكم معنا شرف لنا بموقعكم مثقف

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *