التخطي إلى المحتوى


دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان مكتوب ؛ مواسم الطاعات التى منحها الله تعالى لعباده كثيرة ومتعددة ، منها ما تم ذكره فى القرآن الكريم مثل شهر رمضان المبارك وما يتمتع به من ليال مباركة ، ومنها ما جاء بيانه عبر السنة الشريفة مثل العشر الاوائل من ذي الحجة ويوم الجمعة ، وكافة هذه المواسم وتلك يجب الاستمتاع بما تمنحه للعبد من عطايا تتمثل فى مضاعفة الحسنات وغفران الذنوب .

  • اَللّهُمَّ حَبِّبْ إلَيَّ الإحْسانَ، وَكَرِّهْ إلَيَّ الْفُسُوَق وَالْعِصْيانَ، وَحَرِّمْ عَلَيَّ سَّخَطَك وَالنّيرانَ بِعَوْنِكَ يا غِياثَ الْمُسْتَغيثينَ.
  • اَللّهُمَّ طَهِّرْني فيهِ مِنَ الدَّنَسِ وَالأَقْذارِ، وَصبِّرني فيهِ عَلى كائِناتِ الأَقدْارِ، وزَيِنّيّ وَاستُرْني فيهِ بِالسِّتِر وَالعَفافِ، وَاحْمِلْني فيهِ على العدلِ والإنصاف، وآمنّي فيهِ من كلّ ما أخاف، بِعِصْمَتِكَ يا عِصْمَةَ الْخائِفينَ.

دعاء اليوم العاشر من رمضان

يستطيع المسلم بحسب ما ورد فى السنة الشريفة وعلى لسان الرسول صل الله عليه وسلم الدعاء في كافة أوقات شهر رمضان المبارك سواء بعد أذان الفجر أو ما يتخلل وقت الصوم من ساعات تصل إلى غروب الشمس ووقت اذان المغرب ، وسواء ما كان الدعاء فى الثلث الاخير من الليل او فى وقت صلاتي القيام والتهجد ، حيث أن الدعاء مستحب في كل وقت وحين خلال هذا الشهر الكريم .

  • عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله:“اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي‏ مِنَ‏ الْمُتَوَكِّلِينَ‏ عَلَيْكَ‏، الْفَائِزِينَ لَدَيْكَ، الْمُقَرَّبِينَ إِلَيْكَ، بِإِحْسَانِكَ يَا غَايَةَ الطَّالِبِينَ”.
  • “مَنْ دَعَا بِهِ اسْتَغْفَرَ لَهُ كُلُّ شَيْ‏ءٍ”

دعاء اليوم التاسع من رمضان

يعمد المسلم الى استغلال وقت الصيام بأداء الفرائض والعبادات المستحبة التى يكون من أبرزها الدعاء للخالق العظيم وما يجلبه من راحة النفس وتحقيق المطالب وما يحتاج إليه العبد المسلم فى الدنيا والاخرة بشرط الالتزام بآداب الدعاء وان لا يكون دعاء العبد لخالقه فى معصية كان يدعو بشرب الخمر أو طلب الرذيلة والفساد فى الارض .

عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وآله: “اللَّهُمَّ اجْعَلْ لِي فِيهِ نَصِيباً مِنْ رَحْمَتِكَ الْوَاسِعَةِ، وَاهْدِنِي فِيهِ بِبَرَاهِينِكَ الْقَاطِعَةِ السَّاطِعَةِ، وَخُذْ بِنَاصِيَتِي إِلَى مَرْضَاتِكَ الْجَامِعَةِ، بِمَحَبَّتِكَ يَا أَمَلَ الْمُشْتَاقِينَ”

الاعمال المستحبه فى شهر رمضان

  • قراءة القران الكريم من اجمل الاعمال المستحبة فى الشهر الكريم
  • صوم رمضان كامل من أركان الإسلام والواجبات اللازمة على كل مسلم
  • صلة الرحم والتسامح والمحبة من الأعمال الصالحة
  • أداء الصدقات للفقراء والمساكين
  • قراءة كتب السنة النبوية والاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم
  • المحافظة على قيام الليل فى كل ليلة من ليالى الشهر المعظم
  • أداء صلاة القيام فى موعدها وصلاة التهجد في جوف الليل
  • ذكر الله والدعاء له سبحانه فى كل وقت وحين .

دعاء ليلة القدر

ليلة القدر هى ليلة فردية من ليال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وهى الليلة التي أنزل فيها القران على محمد رسول الله في غار حراء بمكة المكرمة ولها ثواب عبادة ألف شهر كما ذكر القران الكريم ، لذلك يجب على كل مسلم تحري هذه الليلة والعمل على إحيائها بالعبادة والعمل الصالح من أجل الاستفادة بما بها من خير وفير وصلاح الامور .

ورد عن السيدة عائشة رضى الله عنها، “قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ وَافَقْتُ لَيْلَةَ الْقَدْرِ، بِمَ أَدْعُو؟ قَالَ: “قُولِى: “اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّى”

رمضان فى القران

  • ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ )
  • (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ *)
  • (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ * أُحِلَّ لَكُمْ ليلة الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلَا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ﴾

يسعدنا وجودكم معنا بموقعكم مثقف

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *