التخطي إلى المحتوى


صيغ الاستغفار الواردة عن النبي عبر موقع mthqf.com، إن الاستغفار من اجل الطاعات وافضل العبادات والأذكار التي لها ثواب واجر عظيم جدا لما لها من فضل كبير في التخلص من الذنوب والمعاصي، فهو عبادة شرعها ديننا الإسلامي الحنيف وكافة البشر في حاجة إليها، لأننا جميعنا نخطئ و نقترف الذنوب والآثام.

وقد حث رب العالمين ورسوله الكريم المسلمين على أداء هذه العبادة العظيمة، وهناك العديد من المواضع القرآنية التي ورد فيها لفظ الاستغفار، كما أن النبي المصطفي صلى الله عليه وسلم كان يستغفر ربه في اليوم مائة مرة، فما صيغ الاستغفار الواردة عن الرسول ؟ ذلك ما سنتعرف عليه في هذه المقالة.

صيغ الاستغفار من السنة

إن الاستغفار غير مقترن بتوقيت محدد فهو متاح في كافة الأوقات وجميع الأحوال، وكلما أكثر العبد من الاستغفار كان في ذلك خيرا له، فهذه العبادة العظيمة يجب أن تلازم الإنسان دائماً، وكما قال النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم ” يا أيها النّاس توبوا إلى الله واستغفروه، فإنّي أتوب في اليوم مائة مرة”.

وهناك العديد من صيغ الاستغفار الواردة عن الرسول الكريم صلوات الله وسلامه عليه، والتي يمكن للعبد المسلم أن يستغفر بها، ولا مانع من الاستغفار بنية قضاء حاجة أو أمر معين، ومن صيغ الاستغفار ما يلي:

  • (اللهم اغفر لي خطيئتي وجهلي وإسرافي في أمري، وما أنت أعلم به مني، اللهم اغفر لي جدي وهزلي، وخطئي وعمدي، وكل ذلك عندي، اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت، وما أنت أعلم به مني، أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير).
  • “اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت، وما أسرفت، وما أنت أعلم به مني، أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت).
  • “اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيراً ولا يغفر الذنوب إلا أنت فاغفر لي مغفرةً من عندك وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم”.
  • “أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه”.
  • “سبحانك اللهم وبحمدك، عملت سوءاً وظلمت نفسي فتب عليَّ إنك أنت التواب الرحيم”.
  • “اللهم اغفر لي وارحمني وتب علي إنك أنت التواب الرحيم”.
  • “رب اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم)

دعاء سيد الاستغفار

هناك العديد من الأسباب التي ينال بها العبد مغفرة رب العالمين سبحانه وتعالى، ومنها التوجه إليه بالدعاء، فهو عبادة عظيمة جدا تزيد من تقرب العبد ببارئه وتقوي اليقين في قلبه،كما أنها من أسباب مغفرة الذنوب والمعاصي المقترفة، فالعبد عندما يقترف ذنبا معيناً فليس له غير ربه ليدعوه ويتوسل إليه ويرجوه بمغفرة ذنوبه والتجاوز عن سيئاته، وهو جلا في علاه وعد عباده بالإجابة، وكما قال الله تعالى في كتابه العزيز ” إنّك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك ما كان منك ولا أبالي”.

ويجب على العبد المسلم الإكثار من عبادة الاستغفار ، فمهما اقترف من ذنوب ثم استغفر ربه غفر له، فهو تعالى عفوه ومغفرته أوسع من هذه الذنوب، وهو ارحم الراحمين يشمل عباده بفضله وكرمه الواسع الذي لا حدود له، كما يجب توحيده سبحانه وتعالى، والإكثار من الأعمال الصالحة والالتزام بأداء الطاعات والفرائض التي أمرنا بها الله، كل ذلك من أسباب مغفرة الذنوب.

(اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت، خلقتني، وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علي، وأبو بذنبي فاغفر لي، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت).

وبذلك نكون قد ذكرنا لكم صيغ الاستغفار الواردة عن الرسول، شاركونا تعليقاتكم ورسائلكم أسفل هذه المقالة عبر موقعنا mthqf.com.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *