التخطي إلى المحتوى


مقتطفات من القران الكريم عبر موقع mthqf.com ، والقرآن هو كتاب المولى عز وجل الذي أنزله على رسوله الكريم عن طريق الوحي في شهر رمضان المبارك، الذي يعد أفضل شهور السنة علي الإطلاق، كما أنه احد المعجزات الخالدة ليوم الدين.

وقد جاء هذا الكتب المقدس لهداية الناس وإرشادهم للطريق المستقيم وإبعادهم عن الضلال، وحتى يكون دستورًا ومنهجاً بالنسبة لهم يعتمدون عليه في كافة أمور حياتهم المختلفة وحتي يتفكرون ويتدبرون معانيه وآياته ويأخذون العبرة والعظة منها شاهد مقتطفات من القرآن جميلة .

مقتطفات قرآنية

إن العبد المسلم إذا اتبع ما جاء في القرآن الكريم فإنه حتماً سيكون من الفائزين في الدنيا والآخرة، فبه تحقق الراحة النفسية والطمأنينة وتسكن الجوارح ويرق القلب.

وقراءته من العبادات التي يتقرب بها الإنسان لخالقه جل وعلا، فهو من أسباب زيادة الإيمان ورسوخه في القلب، ورفع درجات القاريء وعلو منزلته في الآخرة بإذن الله تعالي.

كما أنه يعتبر شفاء من الأمراض والأسقام سواء الجسدية أو المعنوية وغيرها، وهو خير حفيظ للمسلم من الشرور والأذى الذي قد يصيبه في حياته، وبه يحصل المسلم على الأجر والثواب العظيم الذي يضاعفه الله لمن يشاء تابع مقتطفات قرآنية جميلة .

  • {وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ} [الأنفال:33].
  • {قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ} يونس: 59]
  • { كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَىٰ نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ ۖ أَنَّهُ مَنْ عَمِلَ مِنكُمْ سُوءًا بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابَ مِن بَعْدِهِ وَأَصْلَحَ فَأَنَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} الأنعام :54].
  • {وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ ۗ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُّبِينًا} [الأحزاب 36]
  • {فَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [السجدة 17]

روائع القرآن الكريم

إن للقرآن الكريم أهمية كبيرة جداً فهو  يحظى بقدسية ومكانة خاصة في نفوس المسلمين لأنه كلام الله تعالى المنزل من السماء والذي لا يأتيه الباطل أبدا، فمن خلاله يتعرفون على تعاليم دينهم الإسلامي الحنيف وأحكامه الشرعية وضوابطه.

وهو آخر الكتب السماوية التي أنزلت لتشمل كافة ما جاء في الكتب السماوية الأخري التي نزلت من قبله، ويعتبر دستورا للحياة وخالدا إلي يوم الدين، وهو وسيلة لهداية المسلم وتنوير بصيرته وتكوين وبناء شخصيته وثقلها بالقيم الحسنة والأخلاق الحميدة.

  •  أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ ۚ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ ۖ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلًا.
  • أَنَّهُ مَنْ عَمِلَ مِنْكُمْ سُوءًا بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَصْلَحَ فَأَنَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ
  • يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ
  • فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلَا تَكْفُرُونِ
  • يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ
  • وَتِلْكَ الْقُرَىٰ أَهْلَكْنَاهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِم مَّوْعِدًا
  • وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُه
  • فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا.

افضل اقتباسات القرآن

إن آيات الذكر الحكيم أحد الوسائل التي يتصل بها العبد ببارئه، إذ أنها تعمل على توطيد العلاقة به جلا وعلا، وهي من أسباب الحصول علي الشفاعة يوم القيامة، كما أنها تعمل على توسعة الرزق و زيادة البركة فيه.

وهناك مجموعة من الخصائص التي يتسم بها القرآن الكريم ومنها، انه كتاب البيان الذي يشتمل على العديد من الإعجازات العلمية التي لا يزال يتوصل إليها العلماء حتى هذه اللحظة، وهو من اكثر الكتب بلاغة وفصاحة، ولا يقتصر علي زمن أو توقيت بعينه، بل جاء ليواكب كافة الأزمنة افضل مقتطفات القرآن.

  • رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ
  • قل لَّن يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ
  • اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُّعْرِضُونَ
  • إِنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ أَكَادُ أُخْفِيهَا لِتُجْزَىٰ كُلُّ نَفْسٍ بِمَا تَسْعَىٰ
  • وَسَارِعُوا إِلَىٰ مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ
  • بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا * وَالآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَى
  • وَمَا مِن دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ
  • وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ

آيات قرانية مؤثرة وقصيرة

  • وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ
  • وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَىٰ
  • وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا
  • رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ
  • هُوَ الَّذِي يُصَوِّرُكُمْ فِي الْأَرْحَامِ كَيْفَ يَشَاءُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ
  • وَأَنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ لَّا رَيْبَ فِيهَا وَأَنَّ اللَّهَ يَبْعَثُ مَن فِي الْقُبُورِ
  • وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ لَوْ يُؤَاخِذُهُم بِمَا كَسَبُوا لَعَجَّلَ لَهُمُ الْعَذَابَ . .

وبذلك نكون قد قدمنا لكم مقتطفات من القران الكريم، شاركونا تعليقاتكم ورسائلكم اسفل المقالة التالية عبر موقعنا .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *