التخطي إلى المحتوى

دواء أستيل سستايين Acetylcysteine عبارة عن فوار وأقراص يعمل على إذابة البلغم والتخلص من الاضطرابات التي تُصيب الجهاز التنفسي حيث أنه يحتوي على مجموعة من العناصر التي تُساعد في التخلص من أي التهابات في الحلق، وسوف نوضح خلال مقالنا التفاصيل التي تخص استخدامات هذا العقار.

دواعي  استعمال أستيل سستايين

  • أستيل سستايين تُساعد في علاج التهابات الأنف.
  • علاج التهاب الأذن الوسطى.
  • اضطرابات الجهاز التنفسي العلوي.
  • يُعالج أمراض الرئة.
  • علاج الالتهاب الرئوي.
  • علاج حالات أزمات الربو.
  • علاج ضيق التنفس.
  • علاج التهاب الشعب الهوائية.
  • يقضي على انتفاخ الرئة.

الجرعة المسموح بها من أستيل سستايين

  • الجرعة المسموح بها تكون كيس فوار يومياً.
  • الجرعة للبالغين تكون بمعدل كيس فوار مرتين في اليوم.

الآثار الجانبية من تناول أستيل سستايين

Acetylcysteine بعض الآثار الجانبية التي تُشكل خطراً كبيراً على الصحة ويكون من الأفضل العلاج سريعاً منها حيث أن الإهمال في علاجها يكون سبباً في مشاكل صحية كثيرة ولذلك سوف نوضح البعض من هذه الآثار خلال النقاط التالية: –

  • الرغبة الشديدة في القيء.
  • تشنج العضلات.
  • ألم المعدة.
  • طنين حاد في الأذن.
  • حصوات الكلى.
  • الدوخة الشديدة.
  • الصداع.
  • طفح جلدي.
  • انتفاخ الوجه.
  • تورم الفم واللسان.

موانع استعمال أستيل سستايين

  • يمنع تناول دواء Acetylcysteine لمن لديهم حساسية تجاه مكونات العقار.
  • يكون خطراً على الأطفال أقل من سنتين.
  • يجب استشارة الطبيب قبل تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية.
  • يمنع تناوله في فترة الحمل حيث أنه يُشكل خطراً على الصحة.
  • يمنع تناوله لمرضى اضطرابات وظائف الكبد.
  • يحذر تناول جرعات زائدة من اقراص أستيل سستايين.

سعر دواء أستيل سستايين

  • سعر العبوة في مصر 22 جنية.
  • سعر الدواء 8 ريال سعودي.
  • سعر العبوة بالإمارات 7 درهم.
  • سعر العبوة في الكويت 3 دينار.
  • سعر عبوة Acetylcysteine في عمان 6 ريال عُماني.
  • سعر العبوة في قطر 6 ريال.

طريقة حفظ دواء أستيل سستايين

  • يُحفظ Acetylcysteine في درجة حرارة 30 مئوية.
  • يُحفظ في مكان بعيداً الرطوبة.
  • يُحفظ في درجة حرارة بعيداً عن أشعة الشمس.
  • يجب أن يُحفظ بعيداً عن الاطفال حتى لا يُسبب مشاكل صحية.

للاستفسار أو السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم أسفل المقال عبر موقع مثقف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *